المجتمع المدني

معاناة ساكنة المجدبة من سوء تسيير المجلس الجماعي لسيدي موسى المجدوب

سجلماسةبريس

تتأسف المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد للأوضاع المزرية التي يتخبط فيها المواطن المجدوبي و ذلك راجع لسوء تسيير المجلس السالف الذكر و خير دليل ما آلت إليه أوضاع الطرق بالمنطقة، خاصة الطريق الرابطة بين دوار اولاد بأحمد و أم الرايات في اتجاه مدينة المحمدية.

وكذلك الطريق الرابطة بين دوار أولاد سيدي عزوز و التي تسمى بالطاس، والطريق المؤدية إلى مقبرة الجبوجة بدوار أولاد بأحمد بجماعة سيدي موسى المجدوب ،هذه الطرق التي أصبحت تعيش وضعية مزرية في انتظار النظر إليها و الإهتمام بها.

والجدير بالذكر أن الدورة العادية لشهر ماي المنعقدة بتاريخ 06 ماي  2021  وحسب محضر اجتماع للمجلس الجماعي لسيدي موسى المجدوب حول برمجة  الفائض الفعلي للميزانية الجماعية برسم السنة المالية 2020 فقد تم  تخصيص مبلغ مالي قدره 700 ميلون من أجل بناء الطرق في عهد الرئيس السابق الذي ترأس هذه الدورة، إلا أن  المجلس الحالي لم يحرك ساكن في الموضوع ببناء الطرق أو إصلاحها.

وعليه نلتمس من سيادتكم السيد العامل المحترم التدخل العاجل في الموضوع، ونؤكد لكم على ثقتنا في مجهوداتكم المتواصلة و إهتمامكم بتطوير البنية التحتية لمختلف المناطق التي تستدعي التأهيل.
     
وتقبلوا منا السيد العامل فائق الإحترام والتقدير / والسلام
إمضاء كل من السادة :


السيد نبيل وزاع الأمين العام للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد.
السيد محمد رخيلة رئيس هيئة الدفاع عن قضايا الفلاحين للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد على الصعيد الوطني والدولي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق