أخبار متنوعة

كلية الحقوق عين الشق بالدالدارالبيضاء تحتضن ندوة وطنية علمية بعنوان: النموذج التنموي الجديد الشق الدستوري والإداري

سجلماسةبريس

بشراكة مع كل من المركز الوطني للحكامة الترابية والإدارية والمالية و المجلة المغربية للحكامة القانونية والقضائية نظم مختبر الحكامة والسياسات العمومية والدراسات الدولية والإدارية والجمركية(شعبة القانون العام) برحاب كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية عين الشق بالدارالبيضاء يومي 17 و 18 يونيو 2022 ندوة علمية وطنية حول موضوع : “واقع ورهانات النموذج التنموي الجديد الشق الدستوري والإداري.”

عرفت هذه الندوة العلمية حضور ازيد من خمسين متدخلا ومتدخلة من أساتذة باحثين واستاذات باحثات ودكاترة حاول كل من زاوية اختصاصه تسليط الضوء على موضوع النموذج التنموي الجديد الذي ينشده المغرب من أجل وضع المغرب من شماله إلى غربه ومن جنوبه إلى شرقه في سكة التنمية والحداثة.

وقد وزعت الندوة على جلسات بعضها حضوري والبعض الآخر عن بعد.

وما ميز هذه الندوة أنها نالت استحسان كل الحاضرين بحكم أنها كانت شاملة جامعة وفصلت في شرح كافة الجوانب المتعلقة بالنموذج التنموي الجديد وخاصة الشق الدستوري والإداري.

وفي الختام نوه جميع المشاركات و المشاركين في هذا اللقاء بالمبادرة التي أقدمت عليها كلية الحقوق والعلوم القانونية والإقتصادية والاجتماعية عين الشق الدار البيضاء، التي من شأنها الرفع من نسبة التحصيل العلمي والعملي للطلبة والطالبات مما يتماشى مع اهداف النموذج التنموي الجديد.

وعرفت هده الندوة نجاحا كبيرا على جميع الاصعدة نظرا للدعم الكبير الدي قدمه عميد الكلية السيد عبد اللطيف كمات لإنجاح هده الندوة وقد عرفت الندوة تغطية صحفية مكثفة نظرا لراهنية موضوعها من خلال حضور القناة الأولى والثانية و مختلف المنابر الاعلامية الإعلامية المكتوبة الإلكترونية التي كان لها حضور وازن ومكتف لتغطية مختلف اطوار هده الندوة التي دامت يومين وعرفت اشعاعا كبيرا على المستوى الوطني وفتحت نقاشا أكاديميا سيكون له الاثر الكبير في المساهمة في انجاح هذا الورش الملكي بفضل مجهودات مجموعة من الاساتدة الأجلاء والاطر الادارية للكلية الحقوق عين الشق التي نوجه لهن رسالة شكر و تقدير لجنود الخفاء لكل المسؤولين بالكلية الذين سهروا على إنجاح هذا اللقاء العلمي الوطني الذي نكن لهم كل الحب والاحترام والتقدير.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق