الأولىجهات

أمزازي بجهة مراكش آسفي لتدشين مؤسسات تعليمية جديدة وتوقيع اتفاقيات مهمة

طارق عبيبو/سجلماسةبريس

بعد نجاح الزيارات المكوكية بكل من جهة فاس مكناس وجهة درعة تافيلالت خلال الأسبوعين الماضيين، من المرتقب أن يقوم الدكتور سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة بجولة تفقدية للعديد من المؤسسات التعليمية والوقوف على المشاريع التي تم إطلاقها السنة السابقة بجهة مراكش آسفي حيث سيستهل زيارته يوم الجمعة 20  نونبر 2020 لمدينة آسفي لتدشين مشاريع مهمة بثانوية الحسن الثاني التأهيلية “مسارات  رياضة ودراسة” ومشروع التعليم الثانوي المندرج ضمن ميثاق التعاون مع هيئة تحدي الألفية وعقد شراكة مع المكتب الشريف للفوسفاط وتوقيع اتفاقية مع المكتب المديري لنادي أولمبيك اسفي.هذا وسينتقل الوزير أمزازي رفقة الوفد المرافق  له إلى مدينة الصويرية لتدشين ثانوية المعاشات التأهيلية، وبمديرية الصويرة سيدشن أمزازي ثانوية عمر الخيام بأقرمود وسيضع الحجر الأساس لثانوية نجيب محفوظ بزواية بنحميدة وزيارة فرعية ايت لخضر لم /م عبد الكريم الخطابي باوناغة.وفي صبيحة يوم السبت 21 نونبر 2020 وفي إطار إرساء التربية الدامجة وتعميم التعليم الأولي والتناوب اللغوي وتفعيل القانون الإطار 51.17 سيزور الوزير سعيد أمزازي مدرسة الصقالة وابي ذر الغفاري،بعدها سينتقل الوزير أمزازي الى جماعة تمنار حيث سيقوم بزيارة الى مدرسة القدس وزيارة قرية مهرجان اركان  لتوقيع اتفاقية شراكة لاحداث قرية نموذجية.وبمديرية الصويرة سيعقد الوزير امزازي اتفاقية شراكة بين الوزارة وجمعية الصويرة موكادور حول تعزيز قيم التسامح والتعايش والتنوع داخل المؤسسات التعليميةولفك العزلة على أبناء العالم القروي بكل من جماعتي رحالة واهديل سيدشن الوزير أمزازي المدرسة الجماعاتية برحالة التي وضع حجرها الأساس السنة الماضية وتدشين القسم الخارجي لثانوية أهديل الاعدادية.وتأتي هذه الزيارة في إطار متابعة الدخول المدرسي الحالي والوقوف على المشاريع السابقة بالجهة وتنزيل برامج قانون الإطار 51.17 المتعلق بنظام التربية والتكوين والبحث العلمي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق