الأولىصوت المواطن

تظاهرة بمدينة ليفركوزن بألمانيا لمسلمين تدعو للتنوع و الانفتاح تقابل بتظاهرة عنصرية ضد بناء مسجد للمسلمين

عبدالإله الزكري . القصر الكبير

خرح أنصار الحزب العنصري الألماني المدعو “N P D ” منتصف يوم السبت وفق مصدر من عين المكان في تظاهرة عنصرية يدعوا أصحابها سلطات مدينة ليفركوزن بألمانيا لتوقيف بناء مسجد للمسلمين بها الذين خرج القائمون على هذا المشروع الديني للمطالبة بالتنوع و الانفتاح و رافضين للكراهية و الإثارة بين شعوب العالم

وفق المصدر ذاته الذي أضاف بأن واقعة ليفركوزن الاحتجاجية عرفت حظورا أمنيا لأجهزة الأمن بشكل مكثف للحيلولة دون وقوع اصطدامات بين المحتجين و هذا ما تم بالفعل يقول ذات المصدر يذكر أن الشروع في إقامة هذا المسجد بدأ العمل به قبل أشهر عدة و هو المشروع الذي مول على حد قول ذات المصدر من جيوب المحسنين عبر بقاع ألمانيا و أوروبا و من بقاع أخرى .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق