الأولىمجتمع

اليمين المتطرف بليفركوزن الألمانية يناهض مشروعا ثقافيا دينيا لعرب مغاربيين و هيآت مدنية و سياسية ألمانية تتدخل لحماية المشروع

عبدالإله الزكري – سجلماسة بريس

أقامت عناصر محسوبة على حزب اليمين المتطرف بمدينة ليفركوزن الألمانية صباح يوم أمس الإثنين وفق مصدر جريدة ” سجلماسة بريس ” من عين المكان وقفة احتجاجية لمناهضة مشروع إقامة مركز ثقافي ديني يضم مسجدا يحمل اسم ” مسجد النور ” من قبل الجالية المغاربية المقيمة بالديار الألمانية من بينها الجالية المغربية بمساهمة من بعض المحسنين هناك

و ذلك في محاولة من المحتجين المتطرفين اليمينيين بألمانيا لثني الجالية المغاربية عن مواصلة العمل بهذا المشروع الثقافي الديني و عدم السماح بهذا المشروع الذي انطلق العمل به بمدينة ليفركوزن الألمانية قبل أسابيع وفق القوانين المسموح بها من قبل السلطات الألمانية على حد قول ذات المصدر في مقابل ذلك خرجت الجالية المغاربية و معها جاليتنا المغربية بمدينة ليفركوزن في وقفة مماثلة حاملة يافطة كتب عليها ” جالية المغاربة بليفركوزن الألمانية ملونة بمجتمع منفتح و متسامح ” هذا و  لقيت وقفة الجالية المغاربية هذه مساندة قوية من قبل جهات سياسية محسوبة على الحزب الاشتراكي الحاكم بمشاركة هيآت مدنية ألمانية تدخلت لدعم و مساندة المشروع الثقافي الديني للجالية المغاربية المتمثل

في بناء مركز ثقافي يضم مسجد النور بمدينة ليفركوزن الألمانية و هذا ما دفع بالسلطات المحلية للتدخل بمختلف وسائلها و أجهزتها الأمنية لحماية الجالية المغاربية و السماح لهم بمواصلة العمل بورشات هذا المشروع الثقافي الديني و السير به وفق ما هو مرخص به و مخطط له في غضون ذلك و حول ما إذا كان هذا المشروع الثقافي الديني  للجالية المغاربية يحتاج إلى دعم و مساندة من قبل الدول المغاربية فقد أوضح أحد الأشخاص من جاليتنا المغربية المقيمة بمدينة ليفركوزن و أحد المسؤولين عن هذا المشروع بأن الأمر موكول للجهات المسؤولة بهذه الدول .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة Sijilmassapress.ma
إغلاق
إغلاق