الأولىجهات

البوليس بالخميسات يشن حملات تطهيرية لمكافحة منابع الجريمة

سجلماسة بريس – رشيد أبوهبة

في إطار، الحملات الاستباقية التي دابة عليها عناصر المنطقة الإقليمية للأمن بالخميسات منذ حوالي أسبوع حملات تمشيطية واسعة للنقاط السوداء بالمدينة، و ذلك للحد من ترويج الأقراص المهلوسة و المشروبات الكحولية و المخدرات بشتى أنواعها و محاربة كل أنواع الجرائم المرتبطة بها و إيقاف الأشخاص المبحوث عنهم. وأسفرت، هذه العمليات عن توقيف أعداد كبيرة من الجانحين وأصحاب السوابق العدلية، و المتورطين في مجموعة من القضايا المتنوعة، والتي همت السرقة والتهديد بالسلاح الأبيض و الأقراص المهلوسة و المخدرات والاتجار فيها، وغيرها من التهم التي تلاحق الموقوفين. و حسب، مصادر “سجلماسة بريس ” فإن عملية الإيقاف هاته ضد كل منابع الإجرام بمختلف أنواعه بعدد من الأحياء التي تشهد ارتفاعاً نسبياً في منسوب الجريمة بالمدينة تدخل في إطار خُطّة أمنية محكمة تروم إلى تجفيف منابع الجريمة وتفعيل التدخل الاستباقي الهادف إلى الحدّ من كل الأشكال الإجرامية بما يضمن حماية وسلامة الساكنة المحلية وممتلكاتها. ولقيت، هذه الحملات الأمنية غير المسبوقة، التي همت تجفيف منابع الإجرام بالخميسات، استحساناً كبيراً لدى ساكنة مدينة الخميسات، الذين عبروا عن ارتياحهم الشديد لهذه المبادرة الطيبةوالحملة “التطهيرية” التي قالوا عنها إنها أعادت الهدوء والسكينة والإحساس بالأمن للمدينة، بعدما غاب عن بعض مناطقها خلال الآونة الأخيرة. و تأتي هذه الحملات الأمنية لاستتباب الأمن و ضمان سلامة و أمن ساكنة المدينة و حماية ممتلكات المواطنين مباشرة بعدما أسندت المديرية العامة للأمن الوطني مهمة تدبير الشأن الأمني مؤقتاً إلى العميد الإقليمي خالد برخلي الذي يشغل منصب رئيس مصلحة الإستعلامات بنفس المنطقة الأمنيةوالمعروف بأخلاقه الحميدة وصرامته في التعامل مع الخارجين عن القانون.

سجلماسة بريس / sijilmassapress

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق