مؤتمر البث الدولي يحقق نمواً من حيث النطاق والوصول والتنوع

0

اختتم مؤتمر البث الدولي”آي بي سي” 2018 فعالياته لهذا العام مقدّماً حدثاً رائعاً آخر، حيث وصل عدد الزوار إلى 55,884. وبالإضافة إلى طرح مجموعة من المبادرات الجديدة خلال هذا العام،تمت زيادة مساحة المعرض لتصل إلى 667 متر مربع وارتفع عدد مندوبي المؤتمر بنسبة 14 في المائة مقارنةًبالعام الماضي. وتتمثلإحدى أشكال النمو في تنوع المحتوى والجهود الموجهة الهادفة إلى زيادة عدد النساء المتحدثات خلال المؤتمر من 14 إلى 37 في المائة.

كما شهدت جائزة “آي بي سي” للتميز الدولي هذا العام أيضاً حصول أول امرأة على الجائزة،وهي جوان جانز كوني المؤسس المشارك في الظاهرة العالمية برنامج “سيسامي ستريت” (شارع السمسم)، قبل 50 عاماً، وتسلّم الجائزة بالنيابة عنها إحدى أقدم المقيمين في الشارع، إيرني.

وقدم تطبيق “آي بي سي” فرصاً حقيقية للتواصل، مع أكثر من 91 ألف تفاعل في منصة التعارف. وبالإضافة إلى ذلك، احتلّت”آي بي سي” المركز الأول في الموضوعات المتداوَلة في موقع “تويتر” في هولندا لعدة أيام من المؤتمر، مع ما مجموعه 185 مليون انطباع محتمل وأكثر من 250 ألف مشاهدة لمقاطع الفيديو. كما ازدادت المشاركة فيمؤتمر “آي بي سي” على مدار العام من خلال “آي بي سي 365”- حيث أصبح لدى الموقع الآن أكثر من 55 ألف مشترك إذ بلغ متوسط المستخدمين النشطين شهرياً49 ألف مستخدم.

وقال مايكل كريمب، الرئيس التنفيذي لمؤتمر “آي بي سي”،في هذا السياق: “يتمحور المعرض حول المشاركة أوّلاً وأخيراً. وتشير الإحصاءات إلى ارتفاع في جميع المجالات تقريباً، كماارتفعت عمليات تجديد الحجوزات مقارنةً بالعام السابق. ويعتبر’آي بي سي‘ أكثر من مجرد معرض تجاري، فقد قمنا بتطوير مجموعة من الإحصاءات القائمة على البيانات، بما في ذلك عروض المبيعات التي تم إنشاؤها على المنصات والمشاركة في المؤتمر ومشاهدات ’آي بي سي365‘ وهذا التبادل للمعلومات يعد أمراً أساسياًبالنسبة لاستدامة نجاح ’آي بي سيي‘،وهو جوهر هذه المؤسسة”.

وأضاف كريمب قائلاً: “كانت جميع المبادرات هذا العام ترمي إلى الجمع بين أفضل العقول والمفكرين الأصليين للتواصل وتبادل المعارف. وفي حين تقوم جميع الاتصالات على الفيديو والصوت، يواصل ’آي بي سي‘كونه المكان الأنسب لمناقشة مستقبل الوسائط والتكنولوجيا والترفيه”.

وكان التركيز المتجدد هذا العام عبارة عن مجموعة توجيهية جديدة للمحتوى، مستمدة من جميع مجالات القطاع، وترأسها كيث أندروود، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات في القناة 4 في المملكة المتحدة.

ومن جهتها، قالت جايسيكا لابسيوالا، رئيس قسم المحتوى في “آي بي سي”: “عملنا هذا العام بشكل وثيق مع القطاع لإنشاء برنامج يعكس التغييرات في المنظومة ويمهد الطريق أمام قطاعنا في الوقت ذاته. ونتج عن ذلك نسخة جذابة ومتنوعة لمؤتمر ’آي بي سي‘ لعام 2018. ومن الأمثلة على ذلك يوم ’جلوبال جايم تشينجرز‘ الخاص بنا والذي جمع رؤساء في مجالات الإبداع والتكنولوجيا والأعمال مثل زهرة رسول من قناة الجزيرة، وبيتر سالمون من ’إنديمول‘ وليندسي باتسون من ’دبليو بيه بيه‘ على المسرح. وترافق البرنامج بتقديم تقنيات متطورة تساهم في إحداث تحوّلٍ جذري في القطاع. وتشكل التعاملات الرقمية ’بلوكتشاين‘ إحدى الأمثلة الرائعة في هذا السياق، مع كلمة رئيسية ألقاها كيم جاكسون من ’سينجولار دي تي في‘ وأوراق بحثٍ من أشخاص يطبقونها بالفعل، مثل إريك مينولي من شركة ’جروب ميديا تي إف أو‘”.

وإلى جانب المؤتمر، استضافت “آي بي سي” ثلاث منتديات تنفيذية يقتصر حضورها على المدعويين. وتطلع منتدى القادة إلى المستقبل، مع النظر إلىوضع المنظومة الجديدة بعد عمليات الدمج والاستحواذ والتعاون. ولم ينظر منتدى الأمن الإلكترونيفي التهديدات فحسب، إنما في كيفية مواجهتها. وكان منتدى الابتكار في مجال الاتصالات والإعلام، الحدث الجديد في برنامج هذا العام، وشكّل نقطة حيوية للنقاشفي ظلّ تلاشي الحدود بين الإعلام والاتصالات.

وشكل “آي بي سي” مجدداً مكاناً لدراسة تقاطع الحرف والتكنولوجيا في “ذا بيج سكرين”. وشملت الجلسات نظرة معمقة على المؤثّرات فيسلسلة صراع العروش “جيم أوف ثرونز”، كما تحدث دومينيك جلين من استوديوهات “بيكسار” عن معجزة الرسوم المتحركةوهي فيلم “ذا إنكريدبلز 2”- وكيف تغيرت الأمور خلال 14 عاماً منذ صدور الفيلم الأصلي.

ويعتبر “فيوتشر زون” أحد الأقسام النشطة والمزدحمة دائماً في مؤتمر “آي بي سي”، حيث يضم عروضاً من الباحثين والهيئات الأكاديميةلتطوير الأفكار التي قد تصبح منتجات رائجة وذات انتشار واسع بعد خمسة أعوام من الآن. وشهد هذا العام إضافة مسرح، من تقدمة إحدى مالكي “آي بي سي” ،”أي إيه بي إم”، مع برنامج متجدد من العروض التقديمية تناقش الأفكار بمزيد من التفاصيل.

وبالإضافة إلى “آي بي سي بيج سكرين”، و”آي إيه بي إم فيوتشر تريندز ثياتر” ومركز “المحتوى في كل مكان”، أصبحت العروض التي تقام على المسرح ومساحات الاجتماع الموسّعة داخل المنصات ميزة مشتركة بشكل متزايد لمنصات العرض خلال المعرض. وفي هذا السياق، قال روجر ثورنتون، رئيس مجلس إدارة لجنة معرض “آي بي سي”: “في ظلّ انتقال القطاع من الصناديق الكبيرة التي تتناول وظائف منفصلة نحو عالم قائم على البرمجيات يتعامل مع سلسلة توريد المحتوى، تغيّرت أيضاًطريقة تقديم البائعين لأنفسهم والتفاعل مع الزوار في ’آي بي سي‘”.

وأضاف: “اليوم أصبح الأمر يقومعلى التعاون لإيصال الحلول التي تمنح شركات البث والإعلام المرونة والسرعة التي تحتاجها لمواصلة العمل في هذا المشهد الإعلامي المتغير بسرعة. ولهذا السبب نرى المزيد والمزيد من الشركات التي تستخدم العروض المسرحية الكبيرة في منصاتها وتوفر مساحات اجتماعات كبيرة حيث تبدأ النقاشات التي تؤدي إلى التعاون”.

سيبدأ “آي بي سي” 2019 في اليوم الأول من جلسات المؤتمر يوم الخميس الموافق 12 سبتمبر، ويستمر حتى اختتام فعاليات المعرض يوم الثلاثاء الموافق 17 سبتمبر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.