نقابات

قابلات بني ملال خنيفرة يستنكرن الإعتداء الغادر على المولدة بمولاي بوعزة

 بلغ إلى علم اللجنة الجهوية للقابلات بجهة بني ملال خنيفرة للجامعة الوطنية للصحة (الإتحاد المغربي للشغل) نبأ الإعتداء الوحشي الخطير الذي تعرضت له المولدة بالمركز الصحي القروي مولاي بـوعزة التابع لمندوبية وزارة الصحـة بإقليم خنيفرة يوم الجمعة 7 يونيو 2019 صباحا أثناء مزاولتها لعملها بفحص إحدى السيدات الحوامل.

    وحسب المعطيات الأولية، فقد انهالت عليها المعتدية بشكل هستيري بالضرب والرفس وعرضت حياتها للخطر وكذلك الأمر بالنسبة للحامل التي كانت تخضع للفحص وجنينها. كاستمرار للعربدة التي أحدثتها المعتدية عند قدومها فجر نفس اليوم بمعية أشخاص آخرين بالمركز الصحي وتهجمها على الأطر الصحية قبل عودتها صباح نفس اليوم لتنفيذ اعتدائها الغادر.

وإذ تعلن اللجنة الجهوية للقابلات بجهة بني ملال خنيفرة تضامنها اللامشروط مع الأخت المولدة ضحية هذا الاعتداء الهمجي ومع جميع الأطر الصحية العاملة بالمركز الصحي القروي مولاي بوعزة، فإنها تدين هذا الاعتداء الإجرامي الخطير وتستنكر التعاطي السلبي لمسؤولي الجهات المفروض فيها حماية الأطر الصحية من الاعتداءات الإجرامية وعدم تجاوبهم الجدي مع نداءاتهم واستغاثاتهم مما يعرض حياتهم وسلامتهم البدنية وأمانهم للخطر، وتطالب الإدارة الصحية إقليميا وجهويا ومركزيا والسلطات والجهات المعنية بالتدخل الحازم ليأخذ هذا الملف مساره الطبيعي وإنصاف المولدة الضحية وكافة الأطر الصحية المعنية.

وتجدد رفضها للاعتداءات التي تتعرض لها القابلات وعموم الأطر الصحية وتطالب بتوفير الحماية الأمنية والمواكبة القانونية والإدارية لهم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق